الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الفريق الوطني 1982-1986..تاريخ وانجازات

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشبح 56

avatar

ذكر
عدد الرسائل : 83
العمر : 30
الموقع : www.elkonouz.yoo7.com
العمل/الترفيه : أستاذ جامعي
المزاج : سيء للغاية
تاريخ التسجيل : 17/07/2008

مُساهمةموضوع: الفريق الوطني 1982-1986..تاريخ وانجازات   السبت يوليو 19 2008, 05:11


موضوع اليوم عن الجيل الذهبي قاهر الالمان





المنتخب الوطني 1982........المنتخب الذهبي





الواقفين من اليمين الى اليسار

1-محمود قندوز
2-مهدي سرباح
3-مصطفى دحلب
4-منصوري
5-علي فرقاني
6-قريشي

الجالسون من اليمين الى اليسار

1-مرزقان شعبان
2-صالح عصاد
3-رابح ماجر
4-لخضر بلومي
5-جمال زيدان






مقدمة عن هذا الجيل

هذا هو الجيل الذي صنع افراح الجزائر ورفعها عاليا حيث كانت اول مشاركة في كاس العالم 1982 حيث كانت المشاركة ناجحة وباهرة فاقت كل التوقعات كيف لا وهذا الجيل كتب اسمه باحرف من ذهب بفوزه على ابطال العالم الا وهي المانيا
هذا الفريق بين الامس واليوم فرق كبير من كل النواحي اين هم اللاعبون,ماذا يفعلون, اين لعبوا واين احترفوا.........


تحليل نهائيات 1982986

تحقق الحلم الجزائري ببلوغ المنتخب نهائيات كأس العالم لاول مرة في تاريخه، واستدعى الاتحاد الجزائري المدرب خالف محي الدين للاشراف على المنتخب وتحضيره للحدث العالمي

ظهر المنتخب الجزائري لكرة القدم الى الوجود قبل استقلال الجزائر وخلال الحرب التحريرية التي خاضتها جبهة التحرير الوطني ضد الاستعمار الفرنسي.
وكان الدوري الفرنسي يعج بأسماء لاعبين جزائريين قادوا الاندية الفرنسية الى المجد على الصعيدين المحلي والقاري امثال رشيد مخلوفي الذي كان صانع العاب سانت اتيان احد اقوى الاندية في اوروبا، ومصطفى زيتوني المدافع الصلب الذي تألق مع كان.

وكانت كأس العالم 1958 على الابواب وعندما كان المنتخب الفرنسي في اوج استعدادته للمونديال قرر مسؤولو جبهة التحرير الوطني رفع تحدي جديد امام فرنسا، فبعد انتصاراتهم التي حققوها على الصعيدين العسكري والسياسي جاء دور الرياضة واتخذ قرار التحاق اللاعبين الجزائريين بصفوف المنتخب الوطني الجزائري، ورغم ان المشاركة في كاس العالم هي حلم كل لاعب في العالم الا ان اللاعبين الجزائريين فضلوا تلبية نداء الواجب على النجومية وغادروا انديتهم الى تونس حيث كانت التحضيرات على قدم وساق لتشكيل المنتخب الجزائري.


وكان من بين الملتحقين بتونس الثنائي مخلوفي زيتوني وعبدالحميد زوبا وغيرهم من اللاعبين الذين شكلوا اللبنة الاولى للمنتخب الجزائري عام 1957.

وبدأ المنتخب الجزائري مسيرته التي كانت في البداية نضالية اكثر منها رياضية لتعريف العالم على القضية الجزائرية وشرعيتها، وخاض المنتخب مباريات ودية عدة كان في كل مرة يتألق فيها ويحقق انتصارات كبيرة على تونس والمغرب وفيتنام وليبيا وغيرها.

وتم تكوين المنتخب الجزائري الذي صار يتلقى دعوات للعب في الخارج، وبعد ان كان اللاعبون الجزائريون يدافعون عن الوان فرنسا صاروا احد قادة الدفاع عن القضية في ميدانهم طبعا وشاركوا بطريقتهم في الثورة الجزائرية وكان لهم الفضل في تشكيل اول منتخب جزائري.

وبعد فترة فراغ استمرت طيلة عام 1961، وبعد ان نالت الجزائر استقلالها في 5 تموز/يوليو 1962 تم تأسيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم الذي انضم الى الاتحاد الدولي للعبة (فيفا) في العام 1963.

وبدات الجزائر تشارك في المنافسات الرسمية الدولية، وكان اول ظهور دولي لها في نهائيات كاس امم افريقيا 1968 التي اقيمت في اثيوبيا وخرج المنتخب الجزائري من الدور الاول بعد احتلاله المركز الثالث في مجموعته حيث خسر مباراتين امام ساحل العاج (صفر-3) واثيوبيا (1-3) وفاز في واحدة امام اوغندا (4-صفر).

ورغم وجود لاعبين بارزين في صفوفه في الستينات والسبعينات امثال العملاق حسن لالماس وباطروني وعميروش والحارس عبروق الا ان المنتخب الجزائري عجز في بلوغ النهائيات مرة ثانية حتى عام 1980.

كما خاض المنتخب تصفيات كأس العالم ابتداء من العام 1970 حيث خرج في الدور الاول امام تونس بخسارته ذهابا في الجزائر (1-2) وتعادله سلبا في مباراة الاياب.

ولاقى نفس المصير في تصفيات مونديال 1974 بينما بلغ الدور الثاني في تصفيات نهائيات 1978 وخرج على يد تونس ذاتها بخسارته (صفر-2) ذهابا وتعادله (1-1) في مباراة الاياب.

وبدأت في هذه الفترة السلطات الجزائرية سياسة جديدة تخص الشباب والرياضة سميت ب"سياسة الاصلاح الرياضي"، حيث استعانت بخبرات اجنبية خاصة من الدول الشرقية كلاتحاد الوفياتي سابقا ويوغوسلافيا ورومانيا، بينما تكفلت شركات عمومية كشركة النفط العملاقة سوناتراك بتمويل الاندية الجزائرية.

وظهرت ثمار هذا التوجه بعد مدة قصيرة خاصة على المستوى التنظيمي، ومعه ظهر جيل جديد من اللاعبين تكون اغلبهم في صفوف منتخب الشباب امثال لخضر بلومي ورابح ماجر وعلي بن الشيخ وصالح عصاد، وصار اللاعبون القدامى امثال مخلوفي وزيتوني وعبدالحميد كرمالي وعبدالحميد زوبا مدربين يشرفون على اندية جزائرية وبفضل عمل الاخيرين وموهبة الاولين برز الى الساحة منتخب جزائري قوي بدأت تلوح ملامح تالقه في نهائيات كأس الامم الافريقية التي اقيمت في نيجيريا عام 1980، حيث بلغ المنتخب المباراة النهائية بعد ان تغلب في مباراة الدور نصف النهائي على المنتخب المصري بركلات الجزاء (4-2) اثر تعادل المنتخبين في الوقتين الرسمي والاضافي (2-2).

غير ان زملاء اللاعب بن ميلودي لم يتمكنوا من الصمود امام نسور نيجيريا وخسروا المباراة النهائية (صفر-3) واحتلوا المركز الثاني في هذه النهائيات التي عرفت بداية المنتخب الجزائري الحقيقية.

وجاءت تصفيات مونديال اسبانيا 1982 لتكون المحك الحقيقي لامكانيات هؤلاء الشباب الذين قادهم المدرب اليوغوسلافي رياكوف، وكما كان منتظرا ابدع ماجر وبلومي ومرزقان وعصاد، مستغلين في الوقت ذاته خبرة القدامى كمصطفى دحلب احد ابرز لاعبي نادي باريس سان جرمان الفرنسي وقندوز وقريشي.

وبدأ المنتخب الجزائري التصفيات بتعادل (2-2) امام سيراليون في فريتاون وفاز في مباراة العودة (3-1) وتأهل الى الدور الثاني حيث واجه المنتخب السوداني وتمكن من تجاوزه بنجاح ايضا بفوزه عليه ذهابا (2-صفر) وتعادله معه (1-1) في مباراة الاياب.

وتألق المنتخب الجزائري في الدور الثالث ايضا امام النيجر وسحقه في مباراة الذهاب برباعية نظيفة سجل منها بلومي هدفين وماجر هدف وقريشي هدف ولعب مباراة الاياب بهدوء وبثقة كبيرة وبرغم خسارته (صفر-1) الا ان فارق الاهداف اهله الى الدور الحاسم امام نيجيريا.

وكانت المباراة ثأرية لزملاء ماجر الذين لم ينسوا خسارتهم نهائي كاس الامم الافريقية وذهبوا الى لاغوس والحقوا الخسارة بالنسور في عقر دارهم بفضل هدفين لزيدان وبلومي مقابل لاشيء، وفي مباراة الاياب في قسنطينة اعاد "الخضر" الكرة وفازوا (2-1) بفضل هدف سجله ماجر في الدقائق الاخيرة من المباراة.

وتحقق الحلم الجزائري ببلوغ المنتخب نهائيات كأس العالم لاول مرة في تاريخه، واستدعى الاتحاد الجزائري المدرب خالف محي الدين للاشراف على المنتخب وتحضيره للحدث العالمي بمساعدة رشيد مخلوفي.

وذهب المنتخب الى اسبانيا وحقق هناك ملحمة لاتنسى بفوزه التاريخي على المانياالغربية.

وكان الكل يرشح المانيا للفوز بهذه المباراة، بينما كان اكثر الجزائريين تفاؤلا يطمع في عدم تلقي عدد كبير من الاهداف لتفادي خسارة مذلة في اول مشاركة في النهائيات.

غير ان رجال خالف فاجأوا العالم بادائهم الرجولي ومهاراتهم العالية وقهروا رومينيغه وزملاءه بعد مباراة مثيرة للغاية.

ونالت الكرة الجزائرية بعد هذه المباراة قفزة نوعية كبيرة برغم الخسارة امام النمسا (صفر-2). ثم تواطأت النمسا والمانيا الغربية ضد "الخضر" في المباراة الثالثة ضمن هذه المجموعة، والتي تمكن بفضلها المنتخبان النمساوي والالماني من التاهل بينما خرجت الجزائر من الدور الاول على الرغم من فوزها في مباراتها الاخيرة على تشيلي (3-2).

وبعد هذه المشاركة المشرفة في النهائيات باتت الكرة الجزائرية في الصدارة في القارة السمراء، وبفضل اداء لاعبي المنتخب في النهائيات تحتم على المسؤولين في الاتحاد الجزائري تعديل قوانين الاحتراف حتى يسمح للاعبي المنتخب بالالتحاق بالاندية الاوروبية التي صارت تتهافت عليهم.

غير ان ثمار تألق المنتخب في نهائيات مونديال اسبانيا 82 استثمرت بطريقة عكسية بعد ان تدخل المتطفلون في شؤون الكرة خاصة وان هذه الاخيرة تضاعفت شعبيتها في الجزائر.

ولم يتمكن المنتخب الجزائري بقيادة المدرب عبد الحميد زوبا من فعل شيء في نهائيات كأس الامم الافريقية التي اقيمت في ساحل العاج حيث خرج من الدور نصف النهائي على يد الكاميرون بركلات الجزاء (4-5) بعد ان تعادلا سلبا في الوقتين الرسمي والاضافي.

واوكلت مهمة تدريب المنتخب في تصفيات كأس العالم 1986 للمدرب القدير رابح سعدان الذي تمكن من اعادة الروح الى المنتخب وقاده الى النهائيات بتالق بعد فوزه في مباراة الدور الاخير على تونس ذهابا (5-2) وايابا (3-صفر)، وحجز الخضر تاشيرة التاهل للمرة الثانية على التوالي الى النهائيات.

وبدأت المشاكل تظهر مباشرة بعد هذا الانجاز بعد صار ان المنتخب رمزا وينال كل من يلعب في صفوفه شرفا كبيرا، وراح المسؤولون عن الكرة في الجزائر يخبطون خبط عشواء بقرارات ارتجالية وفوقية لا تفسير لها، كأن يفرض على المدرب وضع اسم لاعب ضمن التشكيلة، ووجد الانتهازيون طريقم الى صفوف المنتخب وراحوا يعكرون اجواءه.

وظهرت اولى نتائج هذه الفوضى في نهائيات كاس الامم 1986 التي اقيمت في مصر حيث خرج المنتخب من الدور الاول بعد تعادله مع المغرب وزامبيا سلبا وخسارته امام الكاميرون (2-3).

وجاءت نهائيات كاس العالم مكسيكو 1986، ولم يستطع المنتخب تحقيق الامال المعلقة عليه فتعادل مع ايرلندا الشمالية (1-1) وخسر امام البرازيل (صفر-1) ثم امام اسبانيا (صفر-3) وخرج يجر اذيال الخيبة من الدور الاول.

وصب الجميع جام غضبه على المدرب رابح سعدان الذي كان كبش الفداء ودفع فاتورة هذه النكسة، ولم يكن لاحد الشجاعة لقول الحقيقة وكشف الستار عن الحقائق قبل وخلال وبعد مشاركة الجزائر في النهائيات. حيث بدأت البودار تظهر قبيل اعلان التشكيلة التي ستمثل الجزائر في النهائيات وبدأ الكل يسعى لضم هذا الاسم وذاك الى صفوف المنتخب، لنيل الشهرة والمال، خاصة بعد ما اشيع عن العلاوات والهدايا التي تقاضاها لاعبو المنتخب والمشرفين عليه في نهائيات اسبانيا 82.

وطفت قضية العلاوات مجددا قبل مباراة اسبانيا وتفجر الخلاف بين اللاعبين الهواة والمحترفين، ووجد المدرب سعدان نفسه في وضع لا يحسد عليه، وانعكس كل ذلك على اداء المنتخب الذي صار لاعبوه يركزون على ما سيحصلون عليه قبل تحقيق النتائج.

ودخلت الكرة الجزائرية في دوامة من المشاكل برغم المساعي التي حاول المسؤولون عليها القيام بها من اجل اعادة القطار الى السكة، وبدأ المدربون يتداولون على التشكيلة الواحد تلو الاخر الى ان استنجد الاتحاد بالعجوز عبد الحميد كرمالي لقيادة المنتخب في نهائيات كاس الامم الافريقية التي اقيمت في الجزائر عام 1990.

ونجح كرمالي في مهمته وقاد المنتخب الى الفوز بكأس الامم الافريقية بعد فوزه في المباراة النهائية على نيجيريا (1-صفر) سجله وجاني، وتألق في هذه النهائيات اللاعب ماجر.

وغابت النتائج عن المنتخب الجزائري الذي فقد بريقه وامتدت الازمة الى الاتحاد المحلي لكرة القدم الذي صار وكرا للصراعات وتصفية الحسابات الشخصية، وكم من مرة بلغ فيه الخلاف حد المشادات اليدوية. وطغت الممارسات اللامسؤولة على قرارات الاتحاد بينما دخل المنتخب في مرحلة من السبات لم يصحو منها حتى الان برغم وجود لاعبين بارزين في صفوفه امثال تاسفاوت ودزيري وصايفي وغيرهم.

وبعد صراع مرير مع مسؤولي بلده الرياضيين عاد ماجر اخيرا الى المنتخب كمدرب وهو يحاول جاهدا اعادة الامور الى نصابها بعد تجرتين مريرتين على رأس المنتخب الاولى كانت عام 1991 ثم عام 1999 ثم استقال من منصبه.

ويعقد ماجر امالا كبيرة على مهمته الحالية لاعادة الاحترام للكرة الجزائرية، خاصة وان الاتحاد اعطاه مهلة طويلة تسمح له بتكوين منتخب قوي ينسي الجزائريين الخيبات والتعثرات السابقة، لكن مشاركته في كأس الامم الافريقية في مالي وخروجه من الدور الاول لم تعط مؤشرات ايجابية.



الجزائر-النمسا 1982



المباراة في سطور:
- 21 جوان/يونيو
- ملعب كارلوس تارتييري في اوفييدو

- عدد المتفرجين: 22 الف

-الانذارات:

فوزي منصوري (الجزائر)

- الحكم: الاسترالي بوسكوفيتش


التشكيلتان:

- الجزائر: مهدي سرباح ومحمود قندوز ونورالدين قريشي وشعبان مرزقان وصالح عصاد وعلي فرقاني ولخضر بلومي (تاج بن سحاولة) ورابح ماجر وجمال زيدان ومصطفى دحلب (جمال تلمساني) وفوزي منصوري

-النمسا: فريدريخ كونسيليا وبرند كراوس واريخ اوبرماير وجوزف ديجيورجي وبرونو بيزاي رونالد هاتنبرغر وولتر شاشنر وهربرت برهاسكا (هريبرت فيبر) وجوهان كرنكل راينهولد هاينتماير وارنست بومايستر (كورت فرلزل)




الجزائر -ألمانيا 1982 (2-1)

المباراة في سطور:
- 16 جوان/يونيو
- ملعب المونينون في خيخون
- عدد المتفرجين: 42 الفا

- الأهداف:

الجزائر: رابح ماجر (52) ولخضر بلومي (68)

المانيا: كارل هايتسه رومينيغه (67)
- الانذارات:
المانيا: هروبيش
الجزائر: ماجر
- الحكم: لابو ريفوريدو من البيرو
التشكيلتان:
-الجزائر: مهدي سرباح ومحمود قندوز ونورالدين قريشي وشعبان مرزقان وصالح عصاد وعلي فرقاني ولخضر بلومي ورابح ماجر (صالح لاربيس) وجمال زيدان (تاج بن سحاولة) ومصطفى دحلب وفوزي منصوري
- المانيا الغربية: هارالد شوماخر وهاينتس بيتر بريغل وبول برايتنر وكارل هاينتس فورستر وفولفغانغ دريملر وبيار ليتبارسكي وهورست هروبيش وكارل هاينتس رومينيغه وفيليكس ماغات (كلاوس فيشر) واولي شتيليكه ومانفرد كالتس



الجزائر-تشيلي 1982

المباراة في سطور:

- 24 جوان
- ملعب كارلوس تارتييري في اوفييدو

- عدد المفرجين: 16 الفا

- الحكم: الغواتيمالي منديز مولينا

- التشكيلتان:

- الجزائر: مهدي سرباح ومحمود قندوز وقريشي نورالدين وشعبان مرزقان ونورالدين قريشي وصالح عصاد وعلي فرقاني وتاج بن سحاولة ورابح ماحجر وصالح لارباس وفوزي منصوري (مصطفى دحلب) وعبد المجيد بوربو (حسين ياحي)

تشيلي: ماريو اوسبن وروني فالنزويلا وفلاديمير بيغورا لوبز والياس فيغويروا ورودولفو دوبو وادواردو بونفالت (خوان ليتليير) وغوستافو موسكوسو وكارلوس كاسلي (ماريو سوتو) وباتريسيو يانيز ماريو غاليندو وميغل انخيل نيرا



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.elkonouz.yoo7.com
الشبح 56

avatar

ذكر
عدد الرسائل : 83
العمر : 30
الموقع : www.elkonouz.yoo7.com
العمل/الترفيه : أستاذ جامعي
المزاج : سيء للغاية
تاريخ التسجيل : 17/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: الفريق الوطني 1982-1986..تاريخ وانجازات   السبت يوليو 19 2008, 05:11


الجزائر -البرازيل 1986 (0-1)

المباراة في سطور

- الخميس 5 جوان
- الهدف:

البرازيل: كاريكا (66)

- الملعب خاليسكو في غوادالاخارا

- الجمهور: 40 الف متفرج

- الانذارات: لاشيء

- الحكم الغواتيمالي منديز مولينا



- التشكيلتان:

- الجزائر: دريد نصرالدين ومحمود قندوز وعبدالله مجادي ومحمد قاسي السعيد وصالح عصاد (تاج بن سحاولة) وجمال مناد ولخضر بلومي (جمال زيدان) ورابح ماجر وفوزي منصوري وحليم بن مبروك وفضيل مغاريا

- البرازيل- كارلوس ربرتو غالو وباورو ادسون (فالكاو) ونازاريت فيلهو ادينيو وجونيور وولتر كازاغراندي (مولر) وكاريكا وخوليو سيزار واليماو وسقراط وكويلهو الزو الوزيو وليال فاز.

الجزائر-ايرلندا الشمالية 1986 (1-1)

المباراة في سطور:

- الاثنين 2 جوان

- الاهداف:

ايرلندا الشمالية: وايتسايد (6)

الجزائر: زيدان (59)

- الملعب: 3 مارس في غوادالاخارا

- الجمهور 22 الف متفرج

- الحكم: الروسي بوتنكو

- الانذارات:

الجزائر: فوزي منصوري

ايرلندا الشمالية: نايجل ورثينغتون وصامويل ماكلروي ونورمان وايتسايد الشمالية



- التشكيلتان:

- الجزائر: الهادي العربي ومحمود قندوز ونورالدين قريشي وعبدالله مجادي ومحمد قاسي السعيد وصالع عصاد وكريم ماروك ورابح ماجر (رشيد حركوك) وجمال وزيدان (لخضر بلومي) وفوزي منصوري وعليم بن مبروك

- ايرلندا الشمالية: باتريك جينينغز ونيكول جيمس مايكل ودوناغي مالاشي وجون اونيل والان ماك دونالد وديفيد ماكريري وستيفن بيني (يان ستيوارت) وسامويل ماك الروي ونورمان وايتسايد (كولين كلارك) ونايجل ورثينغتون وويليام هاملتون




الجزائر -أسبانيا 1986 (0-3)


المباراة في سطور:
- الخميس 12 جوان
- الاهداف:
اسبانيا: كالديري (15 و68) واولايا (70)
- الملعب: مونتيري
- الجمهور: 98032 متفرجا
- الياباني تاكادا
- الانذارات:
- الجزائر: ماجر
-اسبانيا: غويكوتشيا

- التشكيلتان:
- الجزائر: نصرالدين دريد (العربي الهادي) ومحمود قندوز ونورالدين قريشي ومحمد قاسي السعيد وكريم ماروك ولخضر بلومي ورابح ماجر ورشيد حركوك وجمال زيدان (جمال مناد) وفوزي منصوري وفضيل مغاريا
- اسبانيا: اندوني زوبيزاريتا وبيدرو توماس رينونز وخوسيه انتونيو كاماتشو ومينوز فيكتور مانريكي واندوني غوييكوتشيا وايميليو بوتراغوينيو (الوا) وريكاردو رودوندو وفرانشيسكو خافير الفارو ورامون كالديري وخوليو ساليناس وخوسي ميغال دل كامبو (سينور)


معلومات حية واخرى خفية عن بعض الاعبين



لخضر بلومي





ولعب بلومى الذي كان أفضل من إرتدى القميص رقم 10 في تاريخ الكرة الجزائرية في عدة أندية جزائرية كانت البداية من غالي معسكر فريق مسقط رأسه والذي صنع منه فريقا كبيرا في بداية الثمانينيات وقاده للتتويج بلقب الدوري الجزائري لأول مرة في تاريخه عام 1981 , ثم إنتقل بعدها إلى صفوف مولودية الجزائر كما لعب لعدة أندية على غرار مولودية وهران وجمعية وهران وإتحاد بلعباس.

وساهم بلومي برفقة الجيل الذهبي للكرة الجزائرية امثال ماجر ,عصاد, بن ساولة, فرقاني, ماروك , قريشي قندوز في تأهل الجزائر مرتين متتاليتين إلى كأس العالم 1982 بإسبانيا والفوز على ألمانيا 2-1 وكانوا على مشارف التأهل للدور الثاني لولا المؤامرة الألمانية النمساوية .

وفي مونديال المكسيك 1986 وقفوا الند للند مع المنتخب البرازيلي , كما شارك في المباراة التي أقيمت بين منتخب بقية العالم والمنتخب العربي بجانب أفضل نجوم العالم كالأرجنتيني مارادونا و الألماني بيكنباور.والتي أقيمت بالولايات المتحدة الأمريكية سنة 1982 وسجل حينها بلومي هدفين.

ورغم النجاح الكبير الذي حققه بلومي محليا إلا أن النجم الجزائري لم يحترف رغم العروض المغرية التي وصلته من أندية أوروبية شهيرة مثل يوفنتوس الإيطالي على وجه الخصوص حيث كان اللاعب قاب قاب قوسين أو أدنى ليكون أول لاعب عربي وإفريقي يلعب بالكالتشيو الإيطالي لولا بعض الضغوطات العائلية التي أجبرته على البقاء بالجزائر.

وخاض بلومي عدة تجارب في التدريب حيث درب أندية غالي معسكر وجمعية وهران ومولودية وهران , ومساعدا للمدرب الوطني علي فرقاني .

القضية التي مازالت تطارده


حينما نغوص في تاريخ المواجهات بين مصر و الجزائر يستوقفنا لقاء القاهرة 17/11/1989 في اطار لقاء الاياب من الدور الاخير لاقصائيات مونديال ايطاليا 1990.
فبقدرما خسرنا ورقة المرور للمونديال تاسف الجمهور الجزائري انداك لما حدث لاشبال كرمالي .ادا عاشو الجحيم و علي راسهم لخضر بلومي.ادا اتهموه بفقئ عين الطبيب المصري احمد عبد المنعم ورغم ان كل الادلة تشير الي براءة لخضر الا ان النيابة المصرية طلبت القبض و احضار بلومي لاستجوابه في فسم الشرطة( الاسم كما يقول المصريين).
و قد رفض رئيس الوفد الجزائري السماح للشرطة بايقاد بلومي من فندق الشيراطون الدي كان يقيم فيه السفير الجزائري.
و هو ما تم الاستجابة اليه بعد تدخل مدير الفندق.و بعد حضور السفير الجزائري و اطلاعه تفاصيل القضية المنسوبة ضد بلومي.رد علي اقتراح الشرطة المصرية بضرورة مغادرة بلومي مصر في مدة لا تتجاوز 6 ساعات و الي سوف تقبض عليه.و هو ما رفضه السفير رفضا قاطعا و قال ان بلومي لن يرحل الي بمعية كامل البعثة.
و في صبيحة اليوم الموالي كتبت الصحافة المصرية انه تم رفع دعوة قضائية ضد بلومي و ان هدا الاخير سيدلي باقواله امام النائب العام بلفندق .
و في العاشرة ليلا و صل النائب العام الي الفندق لاصطحاب بلومي الي قصر العدالة وهو مارفضته البعثة الجزائرية و السفير.و بعد المفاوضات بين النائب العام و رئيس الوفد.تم الاستماع الي اقوال بلومي في المستشفي الفلسطيني و بعدها اصدر حكما بدفع كفالة 50 الف دولار ككفالة ليتمكن بلومي من مغادرة التراب المصري.
لكن الغريب في ا لقضية انه في مارس 1994 اعاد القضاء المصري فتح القضية و قد طلب من الانتربول احضار بلومي القاء القبض علي بلومي و تقديمه للعدالة لمحاكمته.
و بعدا اصدر حكم غيابي بادانة بلومي علي احداث عاهة مستديمة للطبيب و هو ما يعاقب عليه القضاء المصري بلحبس 5 سنوات.
و قد اصدر الانتربول الدولي نشرة دولية حمراء تطالب جميع المطارات الدولية بالقاء القبض علي بلومي.
هدا القرار ادي الي تدخل السلطات العليا للبلاد و اعتبرته الخارجية الجزائرية لا يخدم العلاقات بين البلدين.
و قد اصدر قرار باسقاط الحكم و العفو نهائيا عن بلومي




صالح عصاد والغراف
صالح عصاد من مواليد 13/03/1958 في لربعاء ناتح ايراتن .الطول متر و78 سنتيمتر.
-98 مقابلة مع الفريق الوطني
-الاندية التي لعب لها/رائد القبة.ميلوز الفرنسي.باريس سان جيرمان الفرنسي.
لقد تحدثنا كثيرا عن ماجر و بلومي ويجب علينا ان نخصص جانبا لصالح عصاد الذي ترك بصمة واضحة علي الساحة الوطنية وخصوصا مع الخضر...
يملك رجل يسري سحرية يفعل بها كل شيئ ويملك ذكاء خارق وسط الميدان.كما انه يملك ايضا شخصية قوية سواء داخل او خارج الميدان
وهو يجد ضالته كثيرا مع فرقاني.وفرقاني يفهمه جيدا.
لقد كان يحلم مند صغره ان يصبح محاميا او مذيعا في الراديو.لكن ولعه بلكرة جعله يتخلي عن احلامه ويفرغ نفسه لخدمتها.
يملك تقنية (الغراف) التي اشتهر بها كثيرا واصبح يقلده الان المع نجوم الكرة الحديثة.
وصاحب اول ثنائية عربية افريقية في كاس العالم وكانت ضد الشيلي في كاس العالم1982.
وقبل هدا ايضا نتدكر الهدف التاني ضد المانيا لما كان هو وراء الهدف وساهم بنسبة كبيرة في تسجيله.
والان لما يسئل عن اجمل هدف سجله في مشواره يجيب صاحب الغراف(هدفي ضد المانيا)
يرد عليه صاحب السؤال (صالح.....انت لم تسجل ضد المانيا) يرد عليه(انا من ساهمت ب 90/100 من تسجيله حيث صعدت من مرمي سرباح وتخطيت وسط ودفاع المانيا ولما وصلت الي مرمي شوماخر بينت له اني سوف اسدد الي المرمي وهذا ماجعله يسرع الي تغطية الجهة اليسري للمرمي وبسرعة مررت الي بلومي الذي كان عليه فقط ان يضع رجله في الشباك الفارغة...)
وبعد مشواره الجيد في كاس العالم 82.تلقي عرض احترافي من فرنسا وبضبط من عميد اندية الالزاس نادي ميلوز .
وكانت فرصة عصاد لتفجير طاقته ولعب فيه موسمين قبل ان ينتقل الي نادي باريس سان جيرمان ولعب معه موسم واحد ثم يعود الي ميلوز من جديد واصبح النجم بدون منازع في النادي الالزاسي.
وفي غربته كان الرفيق الدائم لدحلب.
ودات يوم تلقا استدعاء من الرئيس الفرنسي لحفل استقبال نضمه الرئيس الفرنسي علي شرف الرئيس الجزائري السابق الشادلي بن جديد.
وفي نهاية مشواره عاد عصاد الي نقطة البداية وانهي مشواره في ناديه رائد القبة.
وعند اعتزاله لم يبتعد صالح عن الكرة و شغل لفترة من الزمن كمناجير لرائد القبة.
وبعدها انشغل صالح بسياسة ودخل الي متاهات لايجب الرجوع اليها....
خلاصة القول صالح عصاد هو انسان طيب فوق الميدان او خارجه.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.elkonouz.yoo7.com
الشبح 56

avatar

ذكر
عدد الرسائل : 83
العمر : 30
الموقع : www.elkonouz.yoo7.com
العمل/الترفيه : أستاذ جامعي
المزاج : سيء للغاية
تاريخ التسجيل : 17/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: الفريق الوطني 1982-1986..تاريخ وانجازات   السبت يوليو 19 2008, 05:12

تتويجات صالح عصاد

*مع رائد القبة
-كاس الجمهورية للاشبال 1975
-بطل الجزائر 1981
-رقم 1 في استفتاء احسن رياضي افريقي عام 1982
-3 احسن رياضي جزائري عام 1983

*مع الفريق الوطني
-الميدالية الذهبية في الالعاب الافريقية 1975
-الميدالية البرونزية في العاب البحر المتوسط 1979 بسبليت
-نهائي كاس افريقيا 1980
-شارك في كاسي العالم 1982986
-اول جزائري عربي افريقي يسجل ثنائية في مقابلة كاس العالم







جمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــال زيدان

هذا الاعب كان ركيزة اساسية في الفريق الوطني وهو المحرك كل شئ يبنى عليه لكن دوام الحال من المحال تصوروا ان هذا الاعب من عداد المجنونين..........هذه حقيقة

هذا هو زيدان الذي يفتخر به الجزائريون
جمال زيدان المحارب الذي ابدع في الملاعب الاوربية والمنتخب الجزائري
زيدان الثمانينات ابن الجزائر البار


كل شئ ظهر للعيان وحال زيدان يندى له الجبين

الجبهة الوطنية تتصدق عليه هل تصدقون هذا

جمال زيدان: أمنيتي في الحياة أن أكمل بناء بيتي؟

حظي اللاعب الدولي السابق جمال زيدان بتكريم خاص من طرف الجبهة الوطنية الجزائرية وذلك بمناسبة تدشين مقرها الولائي بالحراش، وقد بدى جمال زيدان الذي كان أحد صانعي ملحمة خيخون بإسبانيا مع منتخب 1982 الاسطورة في قمة السعادة وهو يتسلم ظرفا يحوي مبلغا من المال من يدي رئيس الجبهة موسى تواتي، لاسيما وانه مر ولايزال بفترة صعبة جدا نتيجة إصابته بمرض عقلي استدعى إجراءه لعملية جراحية قبل اشهر، حيث قال "الحمد لله، انه مازال هناك رجال يخموا علينا ويتفكرونا، وهو شيء جميل لم اكن انتظره".

وكشف زيدان للشروق اليومي ان كل ما يتمناه الآن هو اكمال انجاز مسكنه بالأبيار الذي شرع في بنائه قبل 19 عاما أي في سنة 1988، وهذا بعدما كان حاز على قطعة ارضية سنة 1983، اذ ظل يردد عبارة "نتمنى نكمل بيتي ونتهنى"، وهو ما جعلنا نندهش كيف ان هذا اللاعب الذي صنع افراح الجزائريين في عز ايام كرتنا في الثمانينيات من خلال مشاركته في دورتي مونديال اسبانيا والمكسيك، تكون أمنيته الوحيدة في الحياة هي انجاز بيت يأوي اليه. وذلك بالاعتماد على صدقة المحسنين مادام انه يفتقد لأي مدخول آخر، بعدما تنكر له الجميع، فلا وزارة الشباب والرياضة* ‬تذكرته* ‬ولا* "‬الفاف*" ‬نظرت* ‬الى* ‬حاله،* ‬ليبقى* ‬عزاؤه* ‬الوحيد* ‬هم* ‬رفقاؤه* ‬من* ‬اللاعبين* ‬الدوليين* ‬السابقين* ‬على* ‬غرار* ‬بن* ‬شيخ* ‬وحر* ‬وبلومي* ‬وكويسي* ‬الذين* ‬يمدونه* ‬بين* ‬الفينة* ‬والأخرى* ‬ببعض* ‬ملايين* ‬السنتيمات*.‬

ونفى صاحب هدف التعادل ضد الارلنديين في مونديال المكسيك، ان يكون اتصل أي من مسؤولي الوزارة او الفاف للاستفسار عن حاله او مساعدته خلال فترة مرضه، لكنه يشد بخيط من الأمل من خلال العودة الى الميادين للمساهمة في اخراج الكرة من مأزقها حالما يتعافى من مرضه، مؤكدا* ‬انه* ‬تلقى* ‬وعدا* ‬بالمساعدة* ‬من* ‬زين* ‬الدين* ‬زيدان* ‬اثناء* ‬لقائه* ‬به* ‬في* ‬فندق* ‬الأوراسي* ‬في* ‬زيارته* ‬الأخيرة* ‬للجزائر،* ‬لكن* ‬الى* ‬غاية* ‬الآن* ‬لم* ‬ير* ‬شيئا*.‬

والحق* ‬يقال* ‬ان* ‬كل* ‬من* ‬يقف* ‬على* ‬الحالة* ‬التي* ‬صار* ‬عليها* ‬زيدان* ‬يشفق* ‬عليه،* ‬وهذا* ‬ان* ‬تمكن* ‬من* ‬التعرف* ‬عليه،* ‬بعدما* ‬فعلت* ‬الأيام* ‬فيه* ‬فعلتها*. ‬ وليس* ‬زيدان* ‬الوحيد* ‬من* ‬نجوم* ‬كرتنا* ‬الذي* ‬يعيش* ‬التهميش،* ‬فلاعب* ‬اتحاد* ‬الحراش* ‬في* ‬عقد* ‬الستينيات* ‬حميد* ‬آيت* ‬مسعود* ‬يعيش* ‬بدوره* ‬في* ‬ضعية* ‬جد* ‬مزرية،* ‬وقد* ‬تم* ‬تكريمه* ‬من* ‬طرف* "‬الأفانا*" ‬امس* ‬الى* ‬جانب* ‬زيدان*. ‬


رابح ماجر

رابح ماجر (ولد 15 فبراير 1958 م في منطقة حسين داي بالعاصمة الجزائرية) هو لاعب كرة قدم جزائري. بدأممارسة كرة القدم في نادي نصر حسين داي بالجزائر العاصمة. لعب لنادي بورتو البرتغالي في الثمانينات من القرن الماضي. يعتبر ماجر أفضل لاعب كرة قدم في تاريخ الجزائر كما يصنفه البعض على أنه أفضل لاعب عربي على الإطلاق في تاريخ كرة القدم العربية.

لعب ماجر للمنتخب الوطني لمدة 14 عاما من 1978 م حتى 1992 م وشارك خلالها في كأس العالم لعامي 1982 986 م. يحتل المرتبة الأولى في إحراز الأهداف لمنتخبه الوطني إذ وصل مجموع أهدافه 40 هدفا في 87 مباراة دولية.

وقع لنادي بورتو قبل بداية موسم [1]1986-1987 م قادما من نادي تورز الفرنسي وفي هذا الموسم سجل ماجر هدفه الشهير بكعب قدمه والذي أهدى به الفوز لفريقه على حساب نادي بايرن ميونخ الألماني (انتهت المباراة 2-1) واستحق نادي بورتو على إثر الفوز أن يظفر بلقب دوري أبطال أوروبا. فاز مع بورتو بعدها بالكأس القارية وبطولة الدوري البرتغالي لموسم 1987-1988 م. بعدها انتقل لنادي فالنسيا الإسباني ومكث معه موسمين ليعود بعدها لنادي بورتو لموسم واحد ثم اعتزل اللعب.

عمل ماجر بعد اعتزاله بالتدريب فدرب المنتخب الجزائري الوطني ولم يكتب له النجاح فأقيل ليعمل بعدها مدربا لنادي الوكرة القطري واستطاع أن يظفر معه بلقب الدوري الممتاز ثم عمل محللا رياضيا لقناة الجزيرة الرياضية.
























هذه الصورة بحجم اخر انقر هنا لعرض الصورة بالشكل الصحيح ابعاد الصورة هي 940x1014 الابعاد 205KB.









تقبلو تحياتي وارجو ان يعجبكم هذا الروبورتاج عن فريقنا الوطني الذهبي




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.elkonouz.yoo7.com
هاجر
Admin
avatar

عدد الرسائل : 90
الأوسمة :
تاريخ التسجيل : 05/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: الفريق الوطني 1982-1986..تاريخ وانجازات   السبت يوليو 19 2008, 12:10

الف شكر تميز رائع و معلومات اروع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://lafemmearabe.forumchti.com
 
الفريق الوطني 1982-1986..تاريخ وانجازات
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» .هدافـــــــــــو الجـــــــــزائر الحـــــــــــاسمون على مر التاريخ
» البوم ايوان اغاسي 1986
» صور من الذاكرة للعراق في اولمبيات مكسيكو1986
» نسيان الحبيب ............ شيء قاسي
» حدث في مثل هذا اليوم 28 /2

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الفضاء العربي :: منتدى الرياضة-
انتقل الى: